القره داغي يستقبل رئيس جامعة الزيتونة ورئيس جامعة العلوم الإسلامية العالمية في الاردن والأمين العام لحزب الاتحاد الاسلامي الكوردستاني ويزور رئيس اقليم كوردستان والنائب الاول لسكرتير العام للاتحاد الوطني الكوردستاني

By :

استقبل ا.د. علي القره داغي الامين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أمس الاحد في مقر الرابطة الاسلامية الكوردية في اربيل  الدكتور عبد الجليل سالم رئيس جامعة الزيتونة في تونس وحضر اللقاء الدكتور مريوان رشيد رئيس جامعة التنمية البشرية في السليمانية  وعدد من  مدراء فروع الرابطة الاسلامية الكوردية.

واستعرض د. القرداغي  أهمية العمل الخيري والخدمي للشعب والأمة وفي جميع المجالات واشار فضيلته الى دور  الرابطة الاسلامية الكوردية في اغاثة الايتام والفقراء واستطاع ان يتكفل خلال هذه السنوات الخمس والعشري  حوالي   20 الف يتيم  وصرفت ملايين دولارات في مجالات أخرى من بناء المستشفيات والمدارس والمساجد والمشاريع المائية.

ثم تطرق فضيلته الى  تأسيس جامعة التنمية البشرية  والتي انشأ لتنمية المسار العلمي في كوردستان خاصة والعراق عمومماً .

ومن جانبة ألقى الدكتور عبد الجليل سالم الضؤ على وضع دولة تونس وكذلك وضع جامعة الزيتونة ومسارها العلمي والاكاديمي

وفي الختام أكد الطرفان على توثيق الصلة بين جامعة الزيتونة وجامعة التنمية البشرية.

 

رئيس اقليم كوردستان 
إلى ذلك إلتقى أ.د علي القره داغي والوفد المرافق له  السيد مسعود البارزاني رئيس اقليم كوردستان  في مدينة صلاح الدين


  وحضر اللقاء د. مريوان رشيد رئيس جامعة  التنمية البشرية في السليمانية والسيد سرمد محمد قسيم رئيس الهيئة العليا للرابطة الأسلامية في كوردستان


استعرض د. القرداغي الوضع السياسي الراهن وعملية السلام في تركيا ووصف الزيارة الأخيرة للرئيس البارزاني الى مدينة آمد بالمهمة والتأريخية ثم تطرق الى مسألة تشكيل الحكومة الجديدة لأقليم كوردستان والوضع السياسي في المنطقة وأكد ضرورة تشكيل الحكومة الجديدة و وحدة سائر الأطراف وأن حماية الأقليم هي ليست من واجبات الحكومة وحدها، بل تتطلب تعاون الجميع لحماية أقليم كوردستان ونمائه


من جانبه ألقى الرئيس البارزاني الضوء على عملية السلام في تركيا وقال: أنها فرصة سانحة وجيدة للشعب الكوردي في تركيا وأن ما يحدث هناك اليوم ويتحقق هو فكرة جديدة. وبصدد تشكيل الحكومة الجديدة للأقليم فقد بين الرئيس البارزاني أن تأخر تشكيلها هو موضع عتب إلا أنها تحقق نتائج جيدة طالما أن جميع الأطراف راغبة في المشاركة فيها،وقد تم تداول الانشطة والفعاليات التي تقوم بها الرابطة الاسلامية الكوردية  وأنها لها دور فعال في خدمة القرى والمدن في اقليم كوردستان


وفي ختام اللقاء عرض الدكتور مريوان رشيد فعاليات لجامعة التنمية البشرية  ومن اهمها المؤتمر الدولي الاول للجامعة حول التنمية البشرية بين الواقع والطموح والذي أنعقد مؤخرا وقد شارك فيه عدد كبير من الاكاديميين من خارج وداخل الإقليم.

 

النائب الاول لسكرتير العام للاتحاد الوطني الكوردستاني 
كما زار ا.د. علي القره داغي السيد كوسرت رسول علي النائب الأول لسكرتير العام للاتحاد الوطني الكوردستاني في مقر اقامته في مدينة السليمانية.

وكان في رفقته الاستاذ صلاح الديم محمد بهاء الدين الامين العام السابق لحزب الاتحاد الاسلامي الكوردستاني والدكتور مريوان أحمد رشيد رئيس جامعة التنمية البشرية ومدراء فروع الرابطة الاسلاكية الكوردية .

وتداول في اللقاء الاوضاع الحالية وعملية الانتخابات  في العراق و اقليم كوردستان وعبر السيد كوسرت رسول عن أمله أن يكون تعزيز الحرية والديمقراطية هدف جميع الاحزاب وأن لا تؤدي الحملة الانتخابية  الى الملل عند المواطنين.  ومن جانبه عبر فضيلة الامين العام عن أمله في تعزيز الحوار لأجل  تعزيز العلاقات السياسية والاجتماعية والعيش في ظل أجواء الحرية والديمقراطية.

 

 رئيس جامعة العلوم الإسلامية العالمية في الاردن      
كما استقبل ا.د. علي القره داغي في مكتب رئاسة جامعة التنمية البشرية في السليمانية الاستاذ الدكتور عبد الناصر أبو البصل رئيس جامعة العلوم الإسلامية العالمية في المملكة الاردنية الهاشمية.

 

واستعرض خلال القاء الاوضاع السياسية والاقتصادية في العالم ككل وفي البلدان العربية والإسلامية بشكل خاص. 

 

وشكر فضيلة الدكتور عبد الناصر على دعوته لحضور المؤتمر الدولي  الأول  لجامعة التنمية البشرية واثنى على دور فضيلة الامين العام في خدمة المسلمين والاسلام

واتفق الطرفان على تقوية أواصر العلمية بين جامعة التنمية البشرية وجامعة العلوم الاسلامية العالمية لخدمة المسار العلمي في البلدين

 

 

الامين العام لحزب الاتحاد الاسلامي الكوردستاني      
كما اسقبل ا.د. علي القره داغي في مقر الرابطة الاسلامية الكوردية في اربيل ، السيد محمد فرج الامين العام للاتحاد الاسلامي الكوردستاني والوفد المرافق له السيد صلاح الدين بابكر مساعد الامين العام للحزب والسيد فرهاد ملا عضو المكتب السياسي للاتحاد الاسلامي الكوردستاني.

 

ورحب  السيد محمد فرج بزيارة فضيلة الامين العام لاقليم كوردستان وعبر عن تقديره لدور فضيلة الامين العام في خدمة المسلمين في كوردستان والعراق والعالم الاسلامي 

 

ومن جانبه عبر فضيلة الامين عن سروره وسعادته بلقاء السيد محمد فرج والوفد المرافق له

 

  وتداول الطرفان  في اللقاء الاوضاع  في كوردستان والعراق والشرق الأوسط  وما قد يؤول اليه الوضع السياسي في المنطقة. 


اترك تعليق