رائد صلاح: حماس انحازت للسوريين.. الربيع العربي يقترب للقدس

By :

دافع رئيس الحركة الإسلامية في فلسطين 48، الشيخ رائد صلاح، الحائز على جائزة الملك فيصل العالمية لخدمة الإسلام، عن موقف حركة حماس من الأزمة السورية، واعتبر أنها انحازت بوضوح إلى السوريين لتحافظ على مصداقيتها.

 

 وقال الشيخ رائد صلاح في تصريحات لصحيفة "الشرق" السعودية نشرتها اليوم: "إن حماس حاولت أن تنصح بشار الأسد بداية كي يدرك حجم الظلم الواقع على شعبه ويستمع لمطالبه، لكن الأسد ضرب بهذه النصائح عرض الحائط حتى حدثت الثورة".


ووصف موقف حماس من الأزمة السورية بأنه كان واضحا لا تلعثم فيه، وهو الانحياز للشعب السوري وكرامته واستقلاله، معتبرا أنه من غير المعقول أن نطالب بحقوق الشعب الفلسطيني ونحيد عن ذات الموقف بالنسبة للشعب السوري .


 ورأى أن حماس دخلت في امتحانٍ صعب بسبب هذا الموقف، ومع ذلك تحملت كي تحافظ على مصداقيتها وارتباطها بالشعب السوري وفق قوله، وتنبأ الشيخ صلاح بما سمَّاه قرب تحرير الأراضي الفلسطينية، وذكر أن من أهم المبشرات صمود الشعب الفلسطيني وتمسكه بقضيته.


 وأكد أن الشعب الفلسطيني ما زال يحمل هم القضية وثوابتها، وهي حق العودة والحفاظ على القدس والمسجد الأقصى، رغم ما قدم من تضحيات وقوافل شهداء وأسرى.


 وأبدى قناعته بأن الربيع العربي سيصل إلى القدس والمسجد الأقصى، واستبشر بتفكك المشروع الصهيوني وفقدان شرعيته على الصعيد العالمي، حتى إن الكثير بدأ يحدد عددا من السنوات لزوال هذا المشروع، وفي تصوري أن كل هذه العوامل تؤكد أن الفجر الصادق قريب.


اترك تعليق