الأزهر يطلق قوافله لمواجهة المد الشيعي بمصر

By :

 

أكد الدكتور محمد مختار جمعة مبروك عميد كلية الدراسات الإسلامية والعربية أن الأزهر الشريف يجهز لإطلاق قوافل دعوية للتصدي للمد الشيعي، انطلاقا من الواجب الشرعي والدعوي وخدمة الأمة الإسلامية والعربية.

وأضاف الدكتور مبروك والذي يشغل منصب عضو المكتب الفني لشيخ الأزهر لشئون الدعوة والإعلام الديني، أن القوافل سوف تعمل على نشر الفكر الإسلامي الصحيح، والسعي لتصحيح الأفكار الخاطئة ومقاومة الأفكار الهدامة.

وأشار مبروك أن القوافل سوف تركز على تعميق القيم والأخلاقيات والحرص على العمل والإنتاجية، والدفاع عن ثوابت الدين والمقدسات، ومواجهة التطاول على جناب النبي صلى الله عليه وسلم وأمهات المؤمنين.

وأضاف أن الأزهر عبر تلك القوافل سوف يتصدى لمحاولة اختراق الشيعة للمجتمع السني عن طريق التزام منهج الدعوة إلى الله بالحكمة والموعظة الحسنة.

ومن المقرر أن تنتشر القوافل فى كل مكان لتلبي رغبات من يبحثون عن الفهم الصحيح للإسلام والمعالجة الجادة المنصفة لقضايا الأمة، سواء من المؤسسات الدعوية العلمية أم التربوية أم الثقافية أم الإنتاجية أم غيرها.

وبحسب صحيفة المصريون سيتم اختيار أفضل العناصر من الوعاظ، وتأهيلهم من الناحية العلمية، بما يؤهلهم لعضوية لجان الفتوى بالأزهر الشريف، لتصل في خلال عام على الأكثر لأن تكون في كل محافظة أو مدينة كبرى لجنة فتوى معتمدة من الأزهر الشريف، في سبيل ضبط أمور الفتوى في مصر كلها.

من ناحية أخرى، سيتم عقد دورات تدريبية متميزة لرفع مستوى الوعاظ بما يؤهلهم لخدمة الدعوة داخل وخارج مصر، ويتناسب وحاجة الأمة الملحة إلى علماء الأزهر ووعاظه ودعاته


اترك تعليق