هنية مخاطبا كيري: الإرهابي من يحتل أرض الغير بالقوة

By :


قال رئيس الوزراء الفلسطيني السابق - عضو الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين - الشيخ إسماعيل هنية في تصريحات صحفية، ردّا على تصريحات لوزير الخارجية الأمريكي جون كيري، إن من يحتل أرض الغير بالقوة هو الإرهابي. وأكد أن حركة حماس لن تعترف بإسرائيل ولن تستجدي أحدا للاعتراف بشرعيتها.

وطالب هنية رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بـ"عدم الوقوع في فخ المفاوضات" التي يسعى إليها وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الذي يزور المنطقة لإحيائها.

وقال للصحافيين عقب أدائه صلاة الجمعة في مسجد شمال قطاع غزة: "نطالب الإخوة في السلطة والأخ أبو مازن بأن لا يقع في الفخ مرة ثانية وفي وهم المفاوضات مرة أخرى".

كما أنه دعاه إلى أن "يتجه نحو بناء استراتيجية فلسطينية قائمة على استعادة الوحدة وإنهاء الانقسام وبناء كيان فلسطيني صامد ومقاوم وقادر على التحرك في كل الساحات".

وأضاف: "نحن لا نعول على زيارة كيري إلى المنطقة، هو لا يملك أي مشروع، وهو يسير في سقف المواقف الإسرائيلية والأدبيات الأمريكية الإسرائيلية".

وأكد هنية أن حركة حماس مصممة على تحرير القدس والأسرى، مشددًا على أن كل ما يقوم به الاحتلال باطل ولا يمكن أن يغير من الحقائق شيئًا.

وقال هنية خلال مشاركته بفعالية المسيرة العالمية إلى القدس قبالة مقر الصليب الأحمر في غزة في حديث للصحفيين: "من قلب خيمة الاعتصام على أرض غزة العزة نؤكد أن كل ما يقوم به الاحتلال في القدس المحتلة باطل ولا يمكن أن يغير الحقائق".

وأضاف هنية: "مصممون على تحرير قدسنا وأسرانا، ورسالتنا للأسرى أن اثبتوا واصبروا فالنصر قريب بإذن الله تعالى، وإرادة الاحتلال لن تهزم إرادتكم، وشعبكم ومقاومته لن تخذلكم".

وأشار إلى أننا بحاجة إلى نهضة في الموقف العربي والإسلامي تجاه قضيتي القدس والأسرى، ومطلوب أن تعلي الأمة شأن القدس في حاضرها وواقعها.

وجدد دعوته لتشكيل جيش القدس في كل بلد إسلامي وعربي، مشيرا إلى أن كتائب القسام وفصائل المقاومة هي جزء من هذا الجيش لتحرير القدس وكل فلسطين.

وحيا هنية كل الفعاليات التي تدعم القدس والأسرى سواء في فلسطين أو العالم، داعيا إلى المزيد من الفعاليات والخطوات التضامنية.


اترك تعليق