العـــفــــــــة

By : عبد العزيز رجب

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ، وبعد.


جاء الإسلام ليأسس القيم والمبادئ التي تسمو  بالإنسان فقال r"إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق "رواه البخاري في الأدب المفرد


ومن هذه الأخلاق التي أرسى قواعدها الإسلام وجعلها منسجمة مع الفطرة السليمة (العفة) وما أحوجنا في هذا الزمان الذى أخذنا نسمع فيه عن تحرش الشباب بالفتيات جهارا نهار بلا خوف ولا خجل.


والعفة:هى حفظ النفس عما يقبح وعما يشينها بكرامتها .


وقد أوجبها الإسلام وأمر بها فقال Y" قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ () وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ..."(النور 30)


وقال r" لا تتبع النظرة النظرة" رواه الترمذي وحسنه الألباني


*فضل العفة :-
-دخول الجنة: عن أبى هريرة t قال r: "من حفظ ما بين لحييه ورجليه دخل الجنة "صححه الحاكم والبيهقى


-يظله الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله: عن أبى هريرةt قال : قال r: "سبعة يظلهم الله فى ظله يوم لا ظل إلا ظله.....ورجل دعته امرأة ذات من صب وجمال فقال إنى أخاف الله رب العالمين"  متفق عليه


-من تعفف يعفه الله:-عن النبي  rقال: "من يستغن يغنه الله، ومن يستعف يعفه الله " متفق عليه


-تجد حلاوة الإيمان والطاعة:-عن ابن مسعود t قال : رسول الله r:  عن رب العزة جل وعلا قال: النظرة سهم مسموم من سهام إبليس من تركها مخافتي أبدلته إيمانا يجد حلاوته فى قلبه" رواه الطبراني


-من حسنات العفة : أنها تحمل على الحياء الذى هو رأس كل خير ، والسخاء ،والصبر ، والمسامحة ، والقناعة، والورع ، واللطافة ، والمساعدة ، والظرف ، وقلة الطمع.


-وعدم العفة يجلب : الحرص ،والشرة، والوقاحة ،والخبث ، والتبذير ، والتقتير ،والرياء ، والمجانة ، والعبث ، والملق  ،والحسد ، والشماتة ، والتذلل للأغنياء ، واستحقار الفقراء.


*كيف نكتسب خلق العفة؟


من أن نكتسب خلق ونتصف بخلق العفة فهناك وسائل تساعدنا على ذلك منها:


-الابتعاد عن رفقاء السوء: فالصاحب ساحب ،وقال r:"المرء على دين خليله"


--تذكر أن الله مطلع عليك يراقبك ويرى أفعالك. :


سئل الجنيد: بم يستعان على غض البصر؟ قال: بعلمك أن نظر الله أسبق من نظرك إليه.


--الاستعانة بالصوم والصبر:-فالصوم يكسر الشهوة ويبعث على العفة.


-الابتعاد عن الغزل ومما يثير الشهوات:


-تذكر نعم الله في الجنة لمن ابتعد عن الحرام: قال تعالى"  وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ  " (الرحمن /46)


-أكثر من مطلعة كتب الترغيب والترهيب: وتلاوة القرآن بتدبر وخشوع ،فعسى الله أن يصرف عنك السوء


وصل اللهم وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم


اترك تعليق