"الإخوان" يستخدمون "الإسلام هو الحل" وينسقون مع السلفيين

By :
 قال حزب "الحرية والعدالة" - الذراع السياسية لـ "الإخوان المسلمين" -: إنه سيستخدم شعار "الإسلام هو الحل" في حملته للانتخابات البرلمانية في مصر التي ستنطلق أواخر نوفمبر، بعد أن وافق "التحالف الديمقراطي" في اجتماعه السبت على السماح لأحزابه باستخدام شعارات فرعية في بجانب شعاره الرئيس "نحمل الخير لمصر"، بما يتيح للأحزاب التعبير عن هويتها. 

ويأتي استخدام شعار "الإخوان" الشهير على الرغم من تصريح المستشار عبد المعز إبراهيم رئيس اللجنة العليا للانتخابات بأنه لن يسمح باستخدامه باعتباره من الشعارات الدينية المحظورة، فيما تقول الجماعة: إنه شعار سياسي وقد حصلت على حكم قضائي في السابق يجيز لها استخدامه.

وصرح سعد الحسيني - عضو المكتب التنفيذي لحزب "الحرية والعدالة" -: "سنستخدم (الإسلام هو الحل)، إلى جانب شعار التحالف، لأنه يتوافق مع المادة الثانية للدستور، ولدينا في الحزب عشرات الأحكام القضائية التي تثبت ذلك، وسنوضح ذلك للجنة العليا للانتخابات، فقد تكون هذه الأحكام خافية عليها، وإذا تم استبعاد مرشح، فلن يكون أمامنا غير اللجوء للقضاء"، بحسب ما نقلت صحيفة "المصري اليوم" الاثنين.

وأضاف: إن البرنامج الانتخابي للتحالف - الذي يعد حزب "الحرية والعدالة" أكبر مكوناته - يتكون من وثيقة "التحالف الوطني"، ومعه ملحق للوثيقة يتناول ٣ قضايا هي: معالجة الوضع الأمني، وتحسين الوضع الاقتصادي، والحد من الفساد.

وقال الدكتور وحيد عبدالمجيد رئيس لجنة التنسيق الانتخابي: "وثيقة التحالف تؤكد أن الشريعة الإسلامية هي المصدر الرئيس للتشريع، لذا يستطيع المرشحون استخدام شعارات تحمل هذا المعنى مثل (الإسلام هو الحل)، خصوصًا أنه شعار جماعة الإخوان المسلمين، التي ينشط كثير من أعضائها لدعم التحالف في حملته الانتخابية عن طريق استخدام هذا الشعار".

وأضاف: إنه سيجتمع اليوم مع مسئولي صفحات التواصل الاجتماعي لأحزاب التحالف، للاتفاق على شكل الدعاية الإلكترونية لمرشحيها.

وأشار إلى أن هناك اتجاهًا للتنسيق مع حزب "النور" بحيث يتخلى التحالف عن الدفع بمرشحيه على المقاعد الفردية في بعض الدوائر، مقابل تنازل الحزب السلفي عن ترشيح أعضائه في دوائر أخرى على المقاعد نفسها.

وذكر على سبيل المثال أن حزب "الحرية والعدالة" سيقوم بإخلاء دائرة المنتزه بالإسكندرية لعبد المنعم الشحات - المتحدث باسم الدعوة السلفية - مقابل إخلاء حزب "النور" دائرة مينا البصل لحمدي حسن القيادى الإخواني، وأوضح أن المصلحة تقتضي التنسيق بين الحزبين؛ لأن المنافس الثالث لهما على المقاعد الفردية هم مرشحو الحزب "الوطني" الحاكم سابقًا.


اترك تعليق