الغنوشي يدعو المالكي لتأجيل إعدام تونسي بالعراق

By :
طلب رئيس حركة النهضة الإسلامية التونسية راشد الغنوشي من رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي تأجيل تنفيذ إعدام شاب تونسي متهم بانتمائه لتنظيم القاعدة.

وذكرت وكالة تونس إفريقيا للأنباء الحكومية أن راشد الغنوشي اتصل هاتفيا بالمالكي وطلب منه تأجيل تنفيذ حكم الإعدام الصادر سنة 2006 في حق الشاب التونسي يسري بن فاخر الطريقي.

وأضافت الوكالة أن المالكي وعد بـ"تأجيل تنفيذ الحكم بما يتيح الوقت للسعي لإعادة النظر في القضية برمتها".

يذكر أن القضاء العراقي وجه تهما ليسري الطريقي تتعلق بانتمائه إلى تنظيم القاعدة وبتفجير مزارين شيعيين في مدينة سامراء شمال بغداد في 22  فبراير 2006 وكذلك باغتيال الصحفية أطوار بهجت مراسلة القناة الفضائية "العربية".

وكان الشاب التونسي يسري بن فاخر الطريقي قد دخل العراق عام 2003.ونظم عشرات التونسيين وقفة احتجاجية أمام وزارة الخارجية ودعوا خلالها إلى ضرورة تدخل السلطات التونسية من أجل منع تنفيذ حكم الإعدام في الطريقي مؤكدين أن شروط المحاكمة العادلة لا تتوفر على أرض العراق التي لا تزال ترزح تحت الاحتلال الأمريكي.

وقال عبد الوهاب الهاني رئيس حزب المجد القريب من حركة النهضة "إن السلطات التونسية وخاصة وزارة الخارجية التي تعتبر الجهة الرسمية مطالبة اليوم بالتدخل العاجل من أجل منع تنفيذ حكم الإعدام الذي أصدرته المحكمة الجنائية العراقية في حق الشاب التونسي يسري الطريقي"، مشددا على "أن كل المحاكمات التي جرت في العراق تدخل تحت خانة التصفية الطائفية".


اترك تعليق