الكتاتني يحيل نائباً للتحقيق بعد سبه "المشير" و"حسان"

By :

وافق مجلس الشعب المصري، في جلسته مساء الأحد برئاسة الدكتور محمد سعد الكتاتني على إحالة النائب زياد العليمي الذي سب المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة والداعية الشيخ محمد حسان الى هيئة مكتب المجلس لاتخاذ ماتراه مناسبا بشأنه.

وكان الكتاتني قد طلب من العليمي الاعتذار عما بدر منه  قائلاً: كما أن المجلس حريص على كرامة أعضائه وحريتهم في إبداء رأيهم فانه حريص أيضا وبنفس القدر على أن إبداء الرأى شىء وسب الناس شىء آخر، مؤكدا أنه يريد إنهاء هذا الموضوع .

وأضاف الكتاتني، أنه تلقى المئات من البرقيات من المواطنين العاديين الذين يستنكرون ما صدر من العليمي كما أن هناك 52 نائبا غير راضين أيضا عنه واعتبروه إساءة للمجلس ولهم .

وقال الكتاتني موجها حديثه للعليمي: إذا كنت تملك الشجاعة الأدبية فعليك أن تعتذر عما قلت سواء للمشير أو الشيخ حسان حتى ننهي الموضوع بعد أن أصبح قضية رأي عام.

ورد العليمى بأنه يعتذر للشيخ حسان اذا كان فهم كلامه خطأ، أما بالنسبة للمشير فأنا مستعد لتحمل المسئولية .

كانت هيئة القضاء العسكرى قد تلقت أيضا مئات البلاغات تطالب باتخاذ الاجراءات القانوينة حيال نائب العليمى عقب توجيهه " الاساءة " الى شخص طنطاوي.

وكان العليمي أيضا قد وصف الداعية الشيخ محمد حسان بألفاظ اعتبرها البعض مسيئة مما أثار موجة غضب عارمة ضده مطالبة بالاعتذار عما بدر منه في حق كل من حسان


اترك تعليق