المخابرات التركية تفشل محاولة سورية لخطف قائد الجيش الحر

By :

ذكرت صحيفة تركية أن المخابرات التركية أفشلت محاولة سورية لاختطاف العقيد رياض الأسعد قائد الجيش السوري الحر.


فقد أكدت صحيفة الصباح التركية أن المخابرات السورية فشلت في خطف العقيد رياض الأسعد الذي يعد أحد أهم الأسماء المعارضة للنظام السوري، مشيرة إلى أن امرأة تدعى سهيلة تفنكجي وهي امرأة تعمل لصالح المخابرات السورية، قد قدمت إلى مدينة هاتاي الحدودية مع سوريا لمحاولة الأسعد من مخيم "أبايدن" الذي يضم عدداً آخر من العسكريين السوريين الهاربين من الجيش السوري.


وأوضحت الصحيفة أن هذه المرأة كان معها سوري آخر يقوم بجمع معلومات عن السوريين المقيمين في المخيم، إلا أن ضباطاً في جهاز المخابرات التركية قاموا بمتابعة ومراقبة كافة تحركات الاثنين وألقي القبض عليهما الأسبوع الماضي مع عدد من الأتراك الذين قدموا لهم المساعدة لتسهيل عملية الخطف.


والأسعد هو قائد الجيش السوري الحر، الذي يوجه ضربات نوعية لميليشيا النظام السوري التي تمارس القتل والإرهاب وترتكب أبشع الجرائم بحق الشعب السوري، ويقوم الجيش الحر بالدفاع عن المدنيين، وصد هجمات ميليشيا الأسد، وقد نجح في السيطرة على مناطق عديدة في سوريا.


وكانت المخابرات السورية قد نجحت قبل أشهر في اختطاف المقدم حسين الهرموش مؤسس الجيش الحر من تركيا، وهو ما وضع الحكومة التركية في حرج كبير خصوصا بعد أن أكد الجيش الحر أن ضباطا بالمخابرات التركية ساهموا في تسليم الهرموش للنظام السوري.


اترك تعليق