إيران تهدد حماس بوقف الدعم إن خرجت من سوريا

By :
هددت إيران حركة المقاومة الإسلامية "حماس" بإيقاف الدعم الإيراني لها إذا ما تم نقل مقر قيادتها في الخارج من العاصمة السورية دمشق التي تشهد حالة من عدم الاستقرار بسبب الانتفاضة الشعبية التي اندلعت منتصف مارس الماضي ولا تزال مستمرة.

ونقلت صحيفة "هاآرتس" الصهيونية عن مصادر فلسطينية تأكيدها أن إيران أرسلت رسالة إلى رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية خالد مشعل تحذره فيها بوقف الدعم المالي والسلاح، إذا غادرت العاصمة السورية.

يأتي هذا بعدما ذكر دبلوماسيون أن عشرات من نشطاء حركة حماس عادوا بهدوء من دمشق إلى قطاع غزة مع إقدام الحركة الإسلامية على خفض وجودها في سوريا تحسباً للمستقبل الغامض للرئيس السوري بشار الأسد.

وعلى الرغم من تأكيدات المصادر الدبلوماسية والأخبار المتواترة منذ فترة، فإن قادة حماس ينفون مغادرة العاصمة السورية حيث يوجد المقر الرئيسي للحركة خارج قطاع غزة.

لكن مصادر دبلوماسية وإقليمية قالت إن وجود حماس في دمشق الذي كان يقدر بمئات المسؤولين الفلسطينيين وعائلاتهم قد انخفض إلى بضع عشرات، وأوضح مصدر مخابرات إقليمي إن مغادرة ناشطي حماس لسوريا تسارع بعد تعليق الجامعة العربية لعضوية سوريا الشهر الماضي بسبب حملتها الأمنية العنيفة ضد المحتجين المطالبين بسقوط الأسد.

وقال مصدر دبلوماسي إن حماس ستواصل وجودا رمزيا في سوريا لتحجز مكانا في عهد ما بعد الأسد، مضيفا أن مسؤولي حماس في الوقت الحالي موجودون أغلب الوقت في الطائرات يدعمون علاقات مع دول أخرى مثل مصر وقطر وتركيا والسودان أو يقومون بالاتصالات من أجل العثور على قواعد جديدة بدلاً من قاعدة وحيدة، وقال إن حماس: "ستنسحب من سوريا في التوقيت الصحيح".

ورفضت حماس تنظيم مظاهرات في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين تأييدا لحكومة الأسد وهو ما أثار غضب دمشق. وتصاعد التوتر مع سوريا بعد ذلك أكثر عندما اختارت حماس عدم التوقيع على بيان وقعته تسع جماعات فلسطينية تأييدا للرئيس السوري.


اترك تعليق