سرايا القدس تطلق 42 صاروخًا وقذيفة تجاه فلسطين المحتلة

By :


أعلنت سرايا القدس الجناح العسكرى لحركة الجهاد الإسلامى، أنها أطلقت تجاه فلسطين المحتلة مساء الجمعة نحو 42 صاورخًا وقذيفة.


وقالت السرايا فى بيان لها إنها أطلقت 16 صاروخ جراد و20 صاروخ قدس و3 صورايخ 107 و3 قذائف هاون.


وأضافت: "هذه الصواريخ والقذائف أطلقت تجاه مدينتى "عسقلان" و" بئر السبع" ومستوطنة "كفار عزا" و مدينة "أسدود" ومستوطنة "نتيفوت" وموقع "كوسوفيم" العسكرى".


وأكدت سرايا القدس في بيانها أن هذه المهام تأتى فى إطار الرد المتواصل على جرائم الاحتلال بحق قادتها ومجاهديها، وتأكيدًا على المضى قدما فى نهج الجهاد والمقاومة كخيار أمثل لتحرير أرضنا من دنس الإسرائيليين.


وكان مجاهدان من سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، قد استشهدا في غارة صهيونية جديدة نفذتها طائرات الاحتلال الصهيوني شرق حي الشجاعية شرق مدينة غزة مساء اليوم الجمعة .


وقالت مصادر ميدانية إن طائرات الاحتلال أطلقت مساء اليوم الجمعة عدة صواريخ تجاه مجموعة من الفلسطينيين شرق مدينة غزة أدت إلى استشهاد فلسطينيين على الفور.


وأضافت أن سيارات الإسعاف وصلت إلى المكان لانتشال أشلاء جثمانين لشهيدين ارتقيا في الغارة الجوية.


وقال الناطق باسم اللجنة العليا للإسعاف والطوارئ أدهم أبو سلمية إن الطواقم الطبية انتشلت جثماني شهيدين عبارة عن أشلاء وأحدهما رأسه مفصولة عن جسده، بعدما قصفت طائرات الاحتلال المنطقة بثلاثة صواريخ.


وذكرت مصادر محلية أن الشهيدين هما الشهيد محمد حرارة وعبيد الغرابلي من مجاهدي سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي.


وكانت طائرات الاحتلال قد أطلقت عصر اليوم الجمعة صاروخا واحدا على الاقل تجاه سيارة مدنية في حي تل الهوى جنوب غرب مدينة غزة، مما ادى الى تدميرها واستشهاد الأمين العام للجان المقاومة الشعبية زهير القيسي، ومحمود احمد حنني وهو اسير من نابلس مبعد الى غزة.


من جانبها، حملت الحكومة الفلسطينية برئاسة إسماعيل هنية، الاحتلال الصهيوني، المسئولية الكاملة عن تبعات جريمة اغتيال الأمين العام للجان المقاومة، زهير القيسي، والقيادي فيها محمود حنني.


وقال طاهر النونو، الناطق باسم الحكومة،  للـ"المركز الفلسطيني للإعلام" مساء اليوم الجمعة  :"هذه جريمة خطيرة، الحكومة الفلسطينية تدينها بشدة، وتحمل الاحتلال الصهيوني المسئولية الكاملة عن التبعات المترتبة على هذه الجريمة النكراء".


اترك تعليق