صربيا: إشعال النيران في مسجد تاريخي، بلجيكا: 43% من التلاميذ في بروكسيل من المسلمين

By :

صربيا: إشعال النيران في مسجد تاريخي
بلجيكا: 43% من التلاميذ في بروكسيل من المسلمين
النرويج: المخابرات تحذر من الأصولية الإسلامية

 

في "صربيا" تم إشعال النيران في مسجد "نيكشيتشكا" التاريخي؛ مما ألحق به أضرارًا جسيمة. 

ويقع هذا المسجد في مدينة "نوفي بزار"؛ وهي أكبر مدينة في منطقة "السنجق" المعروفة بكثافة السكان المسلمين بها.

  يقع مسجد "نيكشيتشكا" في حي "هاجيت" بمدينة "نوفي بزار"، وكان اللاجئون المسلمون ولاسيما المهاجرين من مدينة "نيكشيتش" الصربية قد بنوه عام 1887، ومنذ ذلك التاريخ ويتم ترميم مسجد "نيكشيتشكا" من حين لآخر، إلا أنه تعرض لحريق مفاجئ صباح أمس لسبب غير معلوم حتى الآن، وتفاقم الحريق في فترة قصيرة وتسبب في خسائر بالغة في المسجد من الداخل وبجزء من سقفه، إلا أنه تم إخماد النيران بعد تدخل رجال الإطفاء.

 وبدأت التحريات لمعرفة سبب نشوب هذا الحريق الذي تسبب في أضرار جسيمة بالمسجد.

 وهذا المسجد تابع لجماعة "معمر زوكورليتش"؛ مفتي منطقة "السنجق".

بلجيكا

ذكر مركز البحث والمعلومات السياسية والاجتماعية أن تمويل أماكن العبادة في "بلجيكا" يتكلف 140 مليون يورو من خزينة الدولة، وأن هناك أرقامًا جديرة بالاهتمام؛ مثل التي تخص تدريس الديانات المختلفة في المدارس البلجيكية.

 فعلى المستوى التعليمي الرسمي فإن الدين الإسلامي أصبح الآن غالبية بشكل واضح في "بروكسيل"، ففي التعليم الابتدائي بنسبة 43%، والثانوي بنسبة 41.4% مقابل 23.3% و15.2% للدين الكاثوليكي، والذي تجاوزته دورة الأخلاق بنسبة 27.9% و37.2% في المرحلتين.

 من جهة أخرى انعكس الأمر في مدينة "بالوني"؛ حيث بلغت نسبة التلاميذ في دورة الدين الكاثوليكي في المرحلتين الابتدائي والثانوي 52.8% و 26.4% مقابل 37.3% و64.2% لدورة الأخلاق في مرحلتيها، و 8% و7.8% للدين الإسلامي في المرحلتين.

 وفي "فلاندر" فإن 81.9% و81.8% من التلاميذ يتبعون دورة التعليم الكاثوليكي، مقابل 10% و13.1% لدورة الأخلاق و6% و3.8% للدين الإسلامي

النرويج:

صدر مؤخرًا التقرير السنوي للمخابرات النرويجية عن المخاطر التي تعتري البلاد، وقد كشف ذلك التقرير أن الأصولية الإسلامية باتت من المخاطر الكبيرة التي تواجه المجتمع النرويجي، بالرغم من أن من قام بالهجمات الإرهابية يوليو الماضي نصراني ينتمي لليمين المتطرف.

 وقد أشارت "جاني كريستيانسن" - رئيسة المخابرات - أن "النرويج" شهدت تزايدًا كبيرًا في أعداد المنتمين للأصولية الإسلامية، بالرغم من قلة أعدادهم، وخاصة بين صفوف الشباب.


اترك تعليق