حسان: العصيان المدني دعوة لإسقاط مصر

By :

أكد الداعية الإسلامي، الشيخ محمد حسان، أن العصيان المدني دعوة للتخريب وإسقاط مصر، ومن يدعو إليه يحتاج لمراجعة صدق دينه وإيمانه ووطنيته، مشيراً إلى أن مصر لا تحتمل على الإطلاق هذه الدعوى التي تشل البلد اقتصادياً، ومخاطباً أصحاب المطالب الفئوية "إن الصبر مثل اسمه مرٌ مذاقه، لكن عواقبه أحلي من العسل".

وأضاف حسان متسائلاً في لقاء تلفزيوني: لماذا لا تكتمل شرعية الميدان بشرعية البرلمان، ولما الفصل والإصرار علي الخلخلة لقواعد وأعمدة الدولة؟!، مؤكداً إنه لا يجب على شبابنا الواعي أن يقلل من شرعية البرلمان، الذي اُنتخب بصورة لا مثيل لها في تاريخ مصر كله، بل يجب أن يشكل الشباب مجموعة ليتم الاتفاق علي كل المطالب ورفعها لنوابهم وللمجلس كله.

وطالب الشيخ محمد حسان، د. سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب، تحديد يوم في الأسبوع لاستقبال مجموعة من الشباب والنواب أو رؤساء اللجان بالبرلمان، والجلوس لسماعهم، ومحاولة جعل جسور الوصل ممتدة، ويطلع الشباب علي ما يقوم مجلس الشعب بعمله من قرارات، وكيفية تحويلها إلي آليات تنفيذ علي أرض الواقع، وبهذا يمكن أن يمتص هذا الغضب المؤدي للتظاهر والعصيان.

وكان الداعية محمد حسان حذر في وقت سابق من وجود مخطط هدفه إسقاط مصر، وأن أصحابه يريدون كسر الجيش بعد كسر السلطة، وأيضا تحطيم الشرطة والتشكيك في القضاء المصري .

وأشار إلى أن المخطط يشمل أيضاً تقسيم مصر إلى 4 دول، إحداها في الشمال لأهالي سيناء، وأخرى في النوبة جنوب صعيد مصر، والثالثة للنصارى، والرابعة للمسلمين.

في هذه الأثناء، أعلنت عدة قوى وطنية من بينها الجبهة السلفية وجماعة الإخوان المسلمين وحزب الوفد والاتحاد العام للثورة، عن رفضهم المشاركة فى الدعوة إلى العصيان المدنى الذى دعت إليه بعض القوى السياسية اليوم السبت فى ذكرى تنحى المخلوع حسني مبارك يوم 11 فبراير.


اترك تعليق