الاتحاد ينعي العلاّمة الشيخ طاهر البرزنجي

By :


بقلوب مفعمة بالرضا بقضاء الله وقدره ومشحونة بالأسى والحزن ينعي الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وفاة العلاّمة الشيخ طاهر اسماعيل البرزنجي رحمه الله، أحد علماء البارزين الكورد في العراق وقد قام بتربية أجيال متلاحقة وتعليمهم خلال هذه العقود الطويلة وقدم خدمات جليلة خلال عمره المبارك الذي ناهز خمسة وتسعين عاماً.


إن الشيخ الفقيد، من عائلة دينية معروفة، ومن العلماء المشهود لهم بالعلم والعمل الصالح والدعوة الى الله سبحانه وتعالى، درس في عدد من المدارس والكليات الشرعية في العراق ومصر، وقد أمضى الجزء الأكبر من حياته في طلب العالم وبذله لطالبيه.


 والاتحاد العالمي لعلماء المسلمين إذ ينعي بوفاته يدعو الله تعالى أن يرحمه ويدخله فسيح جناته ويحشره مع النبيين والصديقيين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً، وأن يلهم ذويه وأسرته الكريمة ومحبيه ومريديه الصبر والسلوان.


وإنا لله وإنا إليه راجعون


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته


      ا.د. علي محيي الدين القرة داغي


   الامين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين


اترك تعليق