الثوار في سوريا يقطعون الإمدادات عن إدلب

By :

استهدفت قوات المعارضة المسلحة في سوريا، حاجز بسنقول بالقذائف والصواريخ المحلية الصنع، وأمهلت القوات الحكومية 48 ساعة للانسحاب من حواجز محبل والمعصرة أو سيتم اقتحامها، بعد أن سيطرت على مساحة 5 كيلومترات من الطريق الدولي الرابط بين إدلب واللاذقية، حسب ما أفاد مراسل شبكة سكاي نيوز.


كما قامت قوات المعارضة المسلحة بقطع الإمدادات عن الجيش السوري المتمركز داخل مدينة إدلب، في ظل حصار خانق تفرضه قوات المعارضة على مدينة إدلب، ووصل رتل عسكري كبير مؤلف من دبابات وناقلات جند إلى حاجز المعصرة غربي المدينة، وإلى المنطقة التي تسيطر عليها قوات المعارضة، وذلك في محاولة لفك الحصار عن الحواجز المتبقية على الطريق الدولي لاستعادة السيطرة عليه.


فيما استهدفت طائرات الميغ الحربية قرية الرامي بعدة صواريخ، وتعرضت بلدة الهبيط لقصف مدفعي، وسقط صاروخان "أرض أرض" على بلدتي حزارين وكفرنبل في الريف الغربي لإدلب ولم ترد أي إصابات.


وتعرضت مدينتا معرة النعمان وأريحا لقصف عنيف استهدف مناطق عدة من المدينة، بينما تم استهداف قرية كفر بطيخ براجمات الصواريخ، فيما أعلنت لجان التنسيق المحلية أن 84 شخصا قتلوا في مختلف أنحاء سوريا أمس الثلاثاء.


اترك تعليق