القرضاوي: الأمة ستقف للمحتل الإسرائيلي بالمرصاد

By :

دعا العلامة الدكتور يوسف القرضاوي رئيس مجلس أمناء مؤسسة القدس الدولية، المسلمين إلى الانتباه والوقوف في وجه الاحتلال الإسرائيلي وقفة رجل واحد، محذرا الأخير من أن الأمة له بالمرصاد للزود عن المسجد الأقصى المبارك.

وحذر فضيلته عبر قناة الجزيرة مساء الأحد، اليهود المتطرفين من الاعتداء على المسجد الأقصى ومحاولة فرض أمر واقع من خلال تكرار اقتحامه.

وشدد رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين على أن المسجد الأقصى خط أحمر، داعيًا المسلمين "في غزة والضفة ومصر والأردن وسورية وكل ما يحيط بالمسجد الأقصى إلى أن يدافعوا عن هذا المسجد" ويجهزوا أنفسهم لطرد الاحتلال، معتبرًا أن هذا "نذير من النذر الأولى"، وعلى الاحتلال أن يعرف أن الأمة ستكون لليهود المسرفين المدعين بالمرصاد، فهي تعيش الآن في ربيع عربي ولم تعد نائمة هائمة.

وفي رده عن ما إذا كانت هناك خطة لمنع الاحتلال من المساس بالأقصى، اعتبر القرضاوي أن حراك الأمة هو الخطة الموجودة لحماية الأقصى، وأن القوى المختلفة ستتنبه وتهب للدفاع عن الأقصى ولكنها مشغولة اليوم بأمور أخرى وبالأحداث التي تعصف بالأمة.

وتأتي تصريحات الشيخ القرضاوي في أعقاب حدوث اعتداءات من قبل شرطة الاحتلال على المسجد الأقصى والمصلين صباح الأحد، حيث أغلقت سلطات الاحتلال جميع أبواب المسجد في الوقت الذي ساد التوتر أنحاء مختلفة من القدس جراء دعوة جمعيات متطرفة يهودية لاقتحام الأقصى والمطالبة ببناء "الهيكل المزعوم".

وكانت مؤسسة القدس الدولية قد حذرت من خطورة تزايد وتيرة الاقتحامات للأقصى معتبرة أن تلك الاقتحامات تأتي لتسريع تنفيذ مخطط الاحتلال في تقسيم المسجد ونزع الحصرية الإسلامية عنه. كما نبهت المؤسسة في وقت سابق إلى خطورة قرار المحكمة العليا الإسرائيلية بالسماح للمتطرفين اليهود بأداء الطقوس الدينية داخل الأقصى دون قيود؛ ما يعني أن الحرم القدسي سيشهد موجة اقتحامات قادمة ما لم تستنفر الأمة كل قواها لمواجهة مخططات الاحتلال.


اترك تعليق