العلامة عبد الله بن بيه يستقبل اول وزير بريطاني مسلم

By :


استقبل العلامة الدكتور عبد الله بن بيه بمزله في جدة السيد شاهد مالك وزير العدل البريطاني الاسبق . والذي يزور المنطقة العربية دعما للقضية الفلسطينة وتعريفا باحتياجات اللاجئين الفلسطينين حيث يتبنى هذا الهم.

وجرى حوار طويل ومعمق حول الأوضاع السياسية في العالم العربي، خصوصاً دول الربيع العربي، وقد ثمّن الوزير البريطاني موقف العلامة عبد الله بن بيه من ترشيد مسار الثورات في العالم العربي ودعوته لجمع الكلمة وتجاوز الصراعات.

كما تطرق الحديث الى وضع المسلمين في الغرب عموما وفي بريطانيا خصوصا  حيث تحدث السيد  الوزير "شاهد مالك "خلال اللقاء عن الحالة التي تمر بها البلاد الإسلامية والظروف التي تعيشها الأقليات المسلمة في الغرب والتحديات المحيطة بها من الحملة التي تشنها بعض المنظمات الغربية على الإسلام وربطه بالإرهاب وكيفيه مواجهتها بالحوار وإبراز الوجه الحقيقي للإسلام وتعاليمه التي تدعوا إلى السلام. وقال ان دور العلامة عبد الله بن بيه دور كبير في قيادة المسلمين والاقليات خصوصا الى سلوك الاعتدال والتعايش.

وبين مالك«نحن نعلم أن العالم الإسلامي والمسلمون يعيشون فترة زمنية صعبة وتحديات عديدة، وخاصة الجاليات المسلمة في الدول الغربية»، وقال: «هناك هجمات شرسة تنطلق من العديد من المنظمات المعادية للإسلام وكل ما هو إسلامي، وهذه الحملات هدفها تشويه صورة المسلمين وربط الإسلام بالإرهاب، خاصة بعد الهجمات الإرهابية على أمريكا والتفجيرات في بريطانيا وغيرها من الدول وهذا ما يسبب معاناة للجاليات الإسلامية التي تعيش في الدول الغربية». وأشار«رغم كل هذا يجب على المسلمين أن لا يقفوا مكتوفي الأيدي، يجب علينا الحديث بصوت عال فلا شيء هناك يدعوا للخجل أن نواجه تلك الحملات بإبراز الوجه الحقيقي للإسلام وتعريف الغرب بمدى سماحة التعاليم الإسلامية، وحقيقة أن القرآن يدعوا إلى السلام، بذلك سنستطيع أن نحرز تقدما في تغيير الأفكار المعادية للإسلام والمسلمين في الغرب»، مبينا «هناك مشكلة تعانيها الأقليات والجاليات المسلمة في الدول الغربية، ويجب علينا أن نسرع في حلها وهي المرجعية الشرعية الدينية، فليس للجاليات في الغرب مرجعيات شرعية دينية مقيمة هناك وهذا المطلب مهم.

ولفت مالك «الحق يقال بأن المملكة المتحدة هي من أفضل الدول الغربية مراعاة للمسلمين، حيث أن الدستور في بريطانيا وقانون حرية الأديان أعطى المسلمين حقوقهم كاملة ويضمن لهم حياة كريمة»، مبينا أن المسلمين في بريطانيا يمثلون حوالي 3 بالمائة فقط من السكان إلا أن عدد النواب المسلمين في مجلس العموم البريطاني تضاعف من أربعة إلى ثمانية نواب.

العلامة عبد الله بن بيه رحب بالوزير الذي يعتبر اول وزير بريطاني مسلم . وطالب المسلمين في البلاد الاسلامية باكتشاف امثال هذا الوزير من النماذج المسلمة التي بلغت مراكز قيادية ومؤازرتهم ودعمهم حتى يرسخ الاسلام في بلاد الغرب.


اترك تعليق