الجيش طالب المشايخ حسان والحويني ويعقوب بتأييد الانقلاب.. فرفضوا جميعًا

By :

أعلنت منصة رابعة العدوية حيث يعتصم الملايين من أنصار الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي، عن اتصال أجرته القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية بعدد من أبرز مشايخ التيار السلفي في مصر.


وقالت المنصة إن القيادة العامة للقوات المسلحة اتصلت بالشيوخ: محمد حسان، وأبو إسحاق الحوينى، ومحمد حسين يعقوب؛ وذلك بهدف تسجيل كلمة تذاع على القنوات تؤيد الانقلاب.


وأكدت المنصة أن المشايخ رفضوا جميعًا مطلب قيادة القوات المسلحة التي انقلبت على الشرعية وعزلت الرئيس المنتخب وعطلت العمل بدستور البلاد، في خطوة رأى مراقبون أن ستدخل البلاد في حالة من الفوضى وأرجعت البلاد خطوات إلى الوراء.


وقد أيدت الصفحة الرسمية لحزب الحرية والعدالة على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) هذا النبأ، وكتبت تقول: "اتصل أحد أعضاء المجلس العسكري بالشيخ ‏محمدرحسان والشيخ محمدرحسينريعقوب والشيخ أبورإسحاقرالحويني لتسجيل كلمات متلفزة من إطار تأييد الانقلاب وقد رفضوا جميعا".


وأشارت الصفحة إلى أن "الكلمة التي أذيعت اليوم على قناة النهار كانت أرشيفية تم توظيفها في غير سياقها".


اترك تعليق