الغنوشي للتونسيين: لا يمكن أن نبني في سنة ما خرب في 50 سنة

By :


دعا رئيس حزب "النهضة" الإسلامي التونسي وعضو مجلس الأمناء في الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين الشيخ راشد الغنوشي، التونسيين إلى الصبر وإعطاء الفريق الحاكم الفرصة، مشيرا إلى أن مباني الدولة خاربه تحتاج الى نسف وإعادة بناء.

وقال راشد الغنوشي في لقاء لأنصار النهضة في ذكرى "يوم الشهداء" في تونس أمس الاثنين: "لا بد أن نصبر على الحكومة التي انتخبناها، أول حكومة منتخبة في تاريخنا يجب أن نعطيهم الفرصة ونعينهم، لا بد من الصبر والمثابرة".

وألقى الغنوشي كلمته في ساحة "9 إبريل" حيث كان السجن المركزي السابق الذي تم هدمه، وتعالت الأناشيد فيما علت الرايات الحمراء والبيضاء رمزا لعلم تونس إلى جانب أعلام النهضة وسوريا وفلسطين فوق المكان. ونصبت منصة في المكان الذي كانت تجري فيه عمليات الاعدام سابقا.

وقال الغنوشي "لا يمكن أن نبني في سنة واحدة ما خرب في 50 سنة. دولة الاستبداد التي ورثناها مثل المباني الخاربة، تحتاج إلى نسف وإعادة بناء. لهذا قامت الثورة".

وكرم رئيس حزب النهضة "شهداء" تونس متسائلا "لماذا استمرت الحالة 73 عاما لاسترجاع حق الشهداء وتحقيق مطلبهم برلمانا تونسيا حرا ؟!".

دلعت مواجهات عنيفة اليوم الاثنين بين قوات الأمن التونسية ومتظاهرين خرجوا إلى الشوارع للتظاهر إحياءً للذكرى الـ 74 لعيد الشهداء.

وقالت المصادر: إن قوات الأمن استخدمت القنابل المسيلة للدموع والهراوات لتفريق المشاركين بالمظاهرة، في سابقة هي الثانية من نوعها في أقل من 48 ساعة.

كانت قوات الأمن التونسية فرقت بالقوة قبل يومين مظاهرة احتجاجية دعا إلى تنظيمها إتحاد أصحاب الشهادات العاطلين للمطالبة بالحق في العمل.


اترك تعليق