القرضاوي: الصحوة الإسلامية بعث وإحياء للعقل

By :

 

قال العلامة الدكتور يوسف القرضاوي إن الصحوة الإسلامية بعث وإحياء للعقل، وطالب الشباب بضرورة الوقوف بجانب صحوة دينهم بالعمل، والإسراع في الانتقال من مرحلة المراهقة إلى الرشد.

وقال رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في محاضرة بعنوان "الصحوة الإسلامية من المراهقة إلى الرشد" بمسجد الشهداء بمحافظة القاهرة، إن الأمة بخير ما دام شبابها رواد للمساجد ويقرءون القرآن ويسمعون مواعظ علمائهم، وأنه قد حمد الله عندما رأى أن 99% ممن هم في المسجد من الشباب.

وبين فضيلته أن الصحوة الإسلامية هي بعث وإحياء للعقل بعد أن نامت وسكرت أمتنا فترة طويلة من الزمن، غير أن الله يبعث لهذه الأمة من يحييها من مواتها ويجمع شتاتها، لافتا إلى أن الصحوة قد تكون على يد فرد أو جماعة.

وأكد أن الأمة الإسلامية معصومة، ولا يمكن لها أن تجتمع على ضلالة، مذكرا أنها كانت سيدة للأمم، حتى دار الزمن وجاءت القوات الصليبية لتغزوا بلادنا، غير أن الله قد وهب للأمة رجالاً هزموا الصليبيين كعماد الدين زنكي وبعده نور الدين محمود، أعادوا للأمة كرامتها.

وقال الشيخ القرضاوي إننا الآن في عصر الصحوة الإسلامية، وجاء الوقت الذي نسود فيه الأمم، لافتا إلى أن هذه الصحوة صحوة عالمية ليست مقتصرة على قطر معين.

وشدد على ضرورة البناء والعمل بقوله "جاء الوقت الذي نترك فيه الكلام والجدل ونبدأ في البناء والعمل"، لافتا إلى أن الإسلام ينقل المسلمين من الشكل والمظهر إلى الحقيقة والجوهر.

وطالب الشباب بضرورة الوقوف بجانب الصحوة الإسلامية بالعمل، والإسراع في الانتقال من مرحلة المراهقة والانطلاق نحو مرحلة الرشد.

ويقوم الشيخ القرضاوي حاليا بزيارة إلى مصر تستغرق عدة أيام.

كما ويحضر مؤتمرًا جماهيريًّا ينظمه جماعة الإخوان المسلمين وحزب "الحرية والعدالة" بمحافظة الغربية الثلاثاء 1 يناير إن شاء الله.

وقال الدكتور ممدوح المنير المتحدث الرسمي بإسم الحزب إن المؤتمر سيقام في استاد بلدية المحلة، ويحضره رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بمسجد "قادوس الكبير" بالمحلة؛ وذلك عقب صلاة المغرب.

ومن المقرر أن يحضر المؤتمر عدد من علماء المسلمين، وحشد جماهيري من أعضاء الحزب والجماعة، والتيارات الإسلامية وأهالي المحافظة.


اترك تعليق