منصور: فرحة إعلام الانقلاب بمجزرة "المنصة" أسوأ من إجرام السيسي

By :


أدان المذيع في قناة الجزيرة الفضائية أحمد منصور المجزرة التي ارتكبها الأمن المصري ضد معتصمي رابعة، واستنكر فرحة الإعلام بها.

وقال: إنه بعد سقوط 200 قتيل وأكثر من 4500 جريح على يد قوات الشرطة والبلطجية فجر ١٨ رمضان بالقرب من رابعة العدوية؛ يعد هذا يومًا حزينًا في مصر والعالم الإسلامي.

وأضاف منصور عبر "تويتر": إن الجريمة الأسوأ من جرائم القتل التي يرتكبها السيسي ورجاله هو حالة الفرحة والتبرير من العلمانيين والليبراليين والإعلاميين الفاسدين.

وتابع أن صمت العالم على مذبحة الحرس الجمهوري وشماتة وتبرير حلفاء الانقلابيين من الإعلاميين والسياسيين الفاسدين شجَّع الانقلابيين على مواصلة جرائمهم ضد المعتصمين السلميين العزل.


اترك تعليق