مسؤول ليبي: نسعى للتكامل الاقتصادي بين مصر وليبيا وتونس

By :

أكد الدكتور محمد عمار القدار وكيل وزارة الإقتصاد والتجارة بإقليم طرابلس الكبرى، أن أفضل السبل للاقتصاديات العربية هى التكامل، وأن هناك فرصة حقيقية للتعاون والتكامل الاقتصادى بين مصر وليبيا وتونس.
وأضاف القدار فى تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الأحد أن قوة الدول العربية بصفة عامة، ومصر وليبيا وتونس بصفة خاصة، وهى دول الربيع العربى التى نجحت الثوارات العربية بها تكمن فى العلاقات التكاملية والتبادلية، ونتمنى قيادات تعمل بمفهوم الدولة الواحدة والأهداف الواحدة ولابد من تكامل العلاقات لصناعة نهضة، فالنشاط الحرفى فى تونس، والحركة العمالية والنشاط الزراعي فى مصر، وموارد النفط فى ليبيا، كل ذلك بالإضافة إلى أسباب تكاملية أخرى بين تلك الدول من الممكن أن تصنع نهضة كبرى يمكن أن تزدهر وتسرع من عجلة التنمية للشعوب أيضا بشكل كبير.


وأضاف المسئول الليبى أننا نرحب برءوس الأموال العربية للاستثمار فى ليبيا، ويمكن أن نعتبر إقليم طرابلس الكبرى نموذجا للاستثمار.


وأوضح أنه تم استقبال وفود من المستثمرين العرب والأجانب من "الأردن والإمارات وتركيا والكويت" وغيرها وقد كانت زيارات إستكشافية، ونحن حاليا فى حالة ترقب وإنتظار لمرحلة مابعد الانتخابات واستتباب الأمن فى ليبيا.


وأشار بأنه بصفته مسئول عن الإقتصاد فى طرابلس منذ بداية التحرير فى شهر أغسطس الماضى فإنه تم ضبط السوق ووقف إستغلال التجار، ويتم رصد الأسعار، وضبط الإجراءات الإدارية، ونعمل على تشجيع الإبداع الإقتصادى، وقد تقدمنا للجيش بأخذ بعض مقراته لعمل أسواق جملة بها، وتم الشروع فى 52 مشروعا جديدا بالتعاون مع رجال الأعمال والمصارف، وضبط عمل المخابز والجمعيات الاستهلاكية.


اترك تعليق