إخوان الأردن يعلنون رفضهم تمدد إيران على حساب أهل السنة

By :

أعلن المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن همام سعيد أن الجماعة لا ترضى أن تتمدد إيران على حساب أهل السنة في البلاد الإسلامية.

ورأى سعيد في تصريح نشر على الموقع الإلكتروني للجماعة الأحد أنه "عندما كانت إيران ذات موقف صريح مع اليهود والأمريكان نحن نقبل هذا الموقف ونؤيده، ولكن عندما أصبح موقف طهران داعما للنظام السوري ويستبيح الدماء والأعراض والأموال وينتهك حرمات الشعب السوري، ورأينا إصرارها على تزويد النظام السوري بالمال والسلاح ودعمهم على جميع الصعد، طالبناها بالتوقف والعدول، فلم تستجب، فكان لنا موقف وشأن آخر مع إيران حتى تغير مواقفها السياسية هذه".

وأوضح أنه "ليس لجماعة الإخوان المسلمين موقف من معاوية (بن أبي سفيان) أو الإمام علي إلا موقف التوقير والتبجيل"، وقال أن "هذه حقيقة ثابتة في فكر الإخوان المسلمين"، الذين قال انه لا توجد لديهم " أي قضية من قضايا التشيع".

وقال المراقب العام للإخوان المسلمين في الأردن أن "الجماعة لا ترضى أن تتمدد إيران على حساب أهل السنة في البلاد الإسلامية، ولا ترضى أن تنشر طهران مذهب الشيعة في الدول السنية، ولا ترضى لإيران أن تناصر حكماً طائفياً في بلاد المسلمين كما هو الحال في سوريا والبحرين".

وأضاف أن "الإخوان المسلمين لهم موقف، ولا يسمحون بمثل هذا التدخل السافر وفرض النفوذ السياسي على هذه المناطق بحجة أن هناك تشابها أو علاقات عقدية بينها وبين إيران".


اترك تعليق