مقتدى الصدر: اتحاد السعودية والبحرين سيكون "احتلالا"!!

By :

هاجم زعيم التيار الصدري الشيعي مقتدى الصدر، كلا من السعودية والبحرين، بسبب توجههما لإعلان اتحاد سياسي بين البلدين، زاعمًا أنه سيكون "احتلالا" إذا تم بدون موافقة شعبيهما.


وقال الصدر "إن أي اتحاد بين السعودية والبحرين بدون موافقة شعبيهما سيكون احتلالا"، مشددا على ضرورة أن يكون الاتحاد بين الدول بموافقة الشعوب وليس الحكومات وخصوصا إذا كانت تلك الحكومات غير مرضية من شعوبها، وأنه بخلاف ذلك سيكون الاتحاد احتلالا مشرعا وظلما.


وأضاف الصدر: "اتحاد البحرين والسعودية بدون موافقة الشعوب قد يؤدي إلى اتحاد دول أخرى بما لا يحمد عقباه على الإطلاق ويكون فتح بابا لا يغلق إلا بصعوبة قصوى، وإذا كان قضية سياسية لأجل الضغط على بعض الأمور فيجب ان لا يكون على حساب الشعوب"، وفقا لموقع إيلاف.


من جانبه أكد وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل أن قادة دول مجلس التعاون الخليجي وافقوا على استمرار عمل اللجان ومناقشة مشروع الاتحاد الخليجي في قمة استثنائية لاحقا.


وأوضح أن قادة دول مجلس التعاون الخليجي وافقوا على طلب خادم الحرمين الشريفين بأن يقوم المجلس الوزاري باستكمال دراسة ما رود في تقرير الهيئة المتخصصة وفقا لذلك والرفع بما يتم التوصل اليه من توصيات إلى المجلس الاعلى خلال قمة استثنائية ستعقد بالرياض قريباً.


وقال خلال مؤتمر صحفي بحضور الأمين العام لدول التعاون الخليجي الدكتور عبدالعزيز الزياني "بعض القادة ارتأوا بحث "تفاصيل التفاصيل" نظرا لان بعض الاتحادات المثيلة عانت مع وجود بعض الاخطاء، ولذا حرص القادة على الفهم المشترك لكافة دول التعاون لتجاوز جميع التفصيل، لأن الهدف هو انضمام الجميع وليس دولتين أو ثلاث فقط".


وعلق الفيصل على التدخلات الإيرانية بالقول "ولكن لا علاقة لإيران حول ما يجري في إطار علاقات السعودية مع البحرين، أو دخولها في اتحاد ثنائي بين الدولتين ما ورد مرفوض ليس لإيران علاقة لا من قريب او بعيد بما يجري من علاقات"، وأضاف "هذا آمر يخصنا ولا يخص إيران نحنا نترك لإيران اتحادها مع من تشاء ونأمل ان تبادلنا حسن الجوال الذي نسعى إليه".


اترك تعليق