في الوقت الذي تسحب فيه جنسيات نشطاء إماراتيين تُمنح الجنسية للفنانة سارية السواس

By :

قالت الفنانة السورية سارية السواس أنها تقيم حالياً في أبو ظبي وأنها ستحصل على الجنسية الإماراتية قريباً بحسب تعبيرها، مما أثار استياء المواطنين داخل الدولة.


يأتي منح الفنانة السواس الجنسية الإماراتية، عقب سحب الجنسية عن سبعة من كبار المثقفين وعلماء الدين داخل الدولة في ديسمبر العام الماضي.


ووجهت الكثير من الانتقادات لسارية واعتبرت رمزا للفن الهابط والمجون ورداءة المحتوى الفني والاغراء الفارغ والابتذال، وعبرت عن الفن الرخيص وولدت سارية في تلكخ 1981 بحمص السورية وبدأت بالغناء في الملاهي الليلية.


وأعتبر حقوقيون أن إعطاء فنانات من المستوى الهابط الجنسية تكريس لإنحلال الشعب، بعد سحب الجنسية عن سبعة من المواطنين من كبار مثقفي ومفكري الدولة ،وأستفزاز لمشاعر الشعب الإماراتي المحافظ.


اترك تعليق