الجيش الحر يعلن فشل خطة عنان ويستأنف عملياته "الدفاعية"

By :

أعلن الجيش السوري الحر فشل خطة كوفي عنان، واستئناف "عملياته الدفاعية"، وذلك بعد انتهاء المهلة التي حددها لنظام بشار الأسد ظهر اليوم الجمعة، لوقف أعمال العنف في البلاد.


وأكد المتحدث باسم الجيش السوري الحر العميد ركن قاسم سعد الدين أن الجيش السوري الحر سيستأنف "عملياته الدفاعية" بعدما انتهت المهلة التي حددها للنظام السوري لوقف أعمال العنف عند الساعة 12 ظهر الجمعة، معتبرا أن خطة المبعوث الدولي كوفي عنان قد فشلت.


وقال: "لن نشن هجمات لأننا لا نريد أن يشار إلينا بأننا مسؤولون عن فشل خطة السلام"، مؤكدا أن الواقع لم يتغير لأن النظام السوري لم يتوقف عن العنف، وأضاف "حاولنا منذ شهر و20 يوما الاستمرار في احترام الخطة، لكن من واجبنا العسكري والاخلاقي الدفاع عن المدنيين".


وأكد سعد الدين أن "الكرة في ملعب النظام والمجموعة الدولية منذ البداية، وفشلت هذه المبادرة منذ يوم توقيعها"، وفقا لوكالة فرانس برس التي تحدثت معه عبر السكايب.


وكان سعد الدين قد قال قبل يومين أنه بعد المجزرة التي ارتكبها النظام السوري في الحولة، وعدم التزامه بخطة عنان رغم مضي نصف المدة المحددة لها، فإن "القيادة المشتركة للجيش الحر في الداخل تعلن إعطاء النظام السوري مهلة 48 ساعة أخيرة لتنفيذ قرارات مجلس الأمن الدولي".


وأكد قاسم سعد الدين في مقطع فيديو نُشر على شبكة الإنترنت أن المهلة المحددة ستنتهي الساعة 12 ظهرًا بتوقيت سوريا يوم الجمعة المقبل، وإذا لم يستجب النظام السوري، فإن الجيش الحر في حِلٍّ من أي تعهد بخطة عنان، وأن واجبه الأخلاقي وعقيدته تحتم عليه الدفاع عن المدنيين وحماية قراهم ومدنهم وصون كرامتهم.


اترك تعليق