الرئيس المصري يسعى لإلغاء التأشيرات بين دول "الربيع العربي"

By :

يسعى الرئيس المصري محمد مرسي إلى إلغاء التأشيرات بين دول الربيع العربي، وبحث ذلك خلال لقائه بوزيري خارجية تونس وليبيا في القصر الرئاسي بالقاهرة اليوم الأحد.


وقال وزير الخارجية المصري محمد كامل عمرو إن "الرئيس مرسي بحث مع المسئولين الاثنين إلغاء التأشيرات بين الدول الثلاث وذلك بعد استقرار الأوضاع الأمنية على أن يتم تعميم التجربة في حالة نجاحها لتشمل كل الدول العربية".


وأوضح عمرو خلال مؤتمر صحفي أنه تم مناقشة تنسيق المواقف بين الدول الثلاث في القضايا المشتركة، وضبط الحدود والتعاون الأمني في الساحل والصحراء والتكامل والتعاون الاقتصادي وإزالة المعوقات التي تحول دون تنفيذ أوجه التعاون المشترك، بالإضافة إلى تفعيل مبادرة السوق العربية المشتركة.


وفي كلمته قال وزير خارجية تونس رفيق عبد السلام "نحن بصدد تفكيك منظومة الاستبداد وبناء نظام سياسي يحترم إرادة الشعوب"، مشيرا إلى التشابه والترابط الشديد في الأوضاع الأوضاع بين مصر وليبيا وتونس، حيث يربطهم تواصل ثقافي ولغوي وحضاري وحدودي، مؤكدا أن الاجتماع لم يكن مغلقًا ولكنها مبادرة لكافة بلدان الدول العربية التي تريد الانضمام وهي نواة لتشاور سياسي واسع.


كما قال وزير الخارجية الليبي عاشور بن خيال إن "اللقاء جمع بين الثورات العربية الثلاث"، معربًا عن أمله في أن تلحق سوريا بهم.


اترك تعليق