مصدر بالرئاسة المصرية: "مرسي" أصدر عفوًا عن وجدي غنيم

By :

أكد مصدر في رئاسة الجمهورية المصرية أن الرئيس محمد مرسى رئيس الجمهورية، أصدر قرارًا بالعفو عن الداعية البارز الدكتور وجدى غنيم.


وقال المصدر: "قرار العفو عنه جاء ضمن العفو عن 23 شخصًا من الجماعة الإسلامية ممن صدر ضدهم أحكام عسكرية، وسيتسنى للدكتور وجدى العودة إلى مصر حسب رغبته".


وكان محامي جماعة الإخوان المسلمين في مصر قد ذكر أن الرئيس محمد مرسي أصدر قرارا بالعفو العام عن الداعية الشيخ وجدي غنيم، المحكوم عليه بالسجن في قضية التنظيم الدولي للإخوان.


وأكد عبد المنعم عبد المقصود محامي الإخوان أنه حصل على معلومات تفيد بصدور قرار من رئيس الجمهورية، يوم الجمعة الماضية، بالعفو العام عن الشيخ وجدي غنيم الداعية الإسلامي، الذي صدر ضده حكم بالسجن لمدة 5 سنوات فى القضية المعروفة إعلاميا باسم قضية التنظيم الدولي للإخوان.


وأوضح أن قرار العفو عن وجدي غنيم، جاء ضمن القرار الذي أصدره بالعفو عن عدد من معتقلي الجماعة الإسلامية وتنظيم الجهاد، الذين أفرج عنهم خلال الأيام الماضية، واصفا القرار بأنه "خطوة على الطريق الصحيح ومحاولة لإعادة الحقوق التى سلبت من أصحابها، بموجب محاكمات استثنائية جائرة".


وأشار محامي الإخوان إلى أن عودة الشيخ الدكتور وجدي غنيم من الخارج هو قرار شخصي يعود لغنيم نفسه، وفقا لموقع اليوم السابع.


وكانت محكمة جنايات أمن الدولة قد وجهت تهمة "إمداد جماعة أسست على خلاف أحكام القانون بمبلغ 4 ملايين جنيه إسترليني لتمويل أنشطتها التنظيمية على النحو المبين في التحقيقات" لكل من أشرف عبد الغفار والدكتور عوض القرني والدكتور وجدي غنيم، وقضت عليهم بالسجن خمس سنوات غيابيًّا، في القضية المعروفة إعلاميا باسم قضية التنظيم الدولي للإخوان.


اترك تعليق