الشيخ رائد صلاح: القيادة والريادة العالمية لنا

By :
وجه الشيخ رائد صلاح– رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني- كلمة مصورة بمناسبة حلول عيد الفطر، هنأ فيها الشعب الفلسطيني والأمة الإسلامية بهذه المناسبة.

وتطرق صلاح في كلمته إلى ما يحصل في الدول العربية من ثورات قائلًا: "لقد استبشرنا خيرا يوم أن زال الطاغية في تونس، لقد استبشرنا خيرا يوم أن زال الطاغية في مصر، لقد استبشرنا خيرا يوم أن زال الطاغية في ليبيا، لقد استبشرنا خيرا يوم أن زال الطاغية في اليمن، وها نحن ننتظر أن نستبشر خيرا ان يزول طاغية الشام، ونحن متفائلون لذلك".

وأضاف: "متفائلون لقيام قيادة راشدة عادلة إسلامية، يوم أن تعود القدس حرة، يوم أن يزول الاحتلال عن الأقصى غير مأسوف عليه، نحن متفائلون لكل ذلك لأنه حينها ستشيع الرحمة في كل الأرض، الرحمة التي ستطال العربي وغير العربي، الفلسطيني وغير الفلسطيني، الرحمة التي ستطال كل مخلوقات الله عز وجل على الارض، وعندها ستملأ هذه الرحمة الأرض قسطا وعدلا؛ لأن القيادة والريادة العالمية لنا"


اترك تعليق