العريان: عدم إقامة دولة إسلامية حرة إثم لجميع المسلمين

By :

شدد الدكتور عصام العريان نائب رئيس حزب الحرية والعدالة على وجود هدفين أساسيين في المرحلة المقبلة، الأول هو أن يتحرر الوطن الإسلامى من كل سلطان أجنبى ، وذلك حق طبيعي لكل إنسان لا ينكره إلا ظالم جائر أو مستبد قاهر.


وقال العريان: "الهدف الثاني هو أن يقام فى هذا الوطن الحر دولة إسلامية حرة تعمل بأحكام الإسلام وتطبيق نظامه الاجتماعى، وتعلن مبادئه القويمة وتبلغ دعوته الحكيمة الناس".


وأضاف: "فى حال عدم وجود هذه الدولة فإن المسلمين جميعا آثمون ومسؤلون بين يدى الله العلي الكبير عن تقصيرهم فى إقامتها وقعودهم عن إيجادها".


وأشار الدكتور عصام العريان عبر حسابه الخاص بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" إلى أنه من العقوق للإنسانية في هذه الظروف الحائرة أن تقوم دولة تهتف بالمبادئ الظالمة وتنادى بالدعوات الغاشمة ولا يكون فى الناس من يعمل لتقوم دولة الحق والعدالة والسلام.


وطالب العريان بتحقيق هذين الهدفين فى وادى النيل وفى بلاد العروبة وفى كل أرض أسعدها الله بعقيدة الإسلام: دين وجنسية وعقيدة توحد بين جميع المسلمين .


وبحسب ما نقله موقع "صدى البلد" أكد العريان وجود 24 مليار دلار كفاتورة غذاء السعوديين هذا العام بالإضافة إلى 30 مليار دولار دخل نفط ليبيا فى7 أشهر بالإضافة إلى ملايين الأفدنة صالحة للزراعة بالسودان.


اترك تعليق