مصر: إحالة "أبو إسلام" إلى الجنايات بتهمة "ازدراء المسيحية"

By :

قررت النيابة العامة في مصر إحالة الداعية الإسلامي أحمد محمد محمود عبد الله الملقب بـ "أبو إسلام"، رئيس قناة الأمة الثقافية، ونجله إسلام المدير التنفيذي للقناة، وهاني محمد ياسين جاد الله محرر صحفي بجريدة "التحرير"، إلى المحاكمة الجنائية العاجلة أمام محكمة جنح مدينة نصر بجلسة الأحد القادم، مع إعلانهم بموعد محاكمتهم.


ووجهت النيابة العامة إلى المتهمين تهم ازدراء الدين المسيحي بطريق العلانية، واتلاف وحرق نسخة من "الكتاب المقدس عند المسيحيين" أمام السفارة الأمريكية.


وكانت النيابة قد تلقت عدة بلاغات تضمنت قيام "أبو إسلام" بازدراء الدين المسيحي من خلال عبارات رددها في حديث صحفي أجري معه بجريدة التحرير بمعرفة المتهم الثالث في القضية "المحرر الصفحي هاني ياسين"، فضلاً عن قيام "أبو إسلام" ونجله المتهم الثاني "إسلام" بتمزيق وإشعال النيران في نسخة من "الكتاب المقدس" أمام السفارة الأمريكية على خلفية أحداث المصادمات التي اندلعت أمام السفارة بسبب الفيلم المسيء للنبي الكريم محمد (صلى الله عليه وسلم).


وكشفت التحقيقات التي باشرتها النيابة العامة في القضية عن توافر الأدلة ضد المتهمين الثلاثة، حيث قامت النيابة بتفريغ ومشاهدة اللقطات المصورة التي تلقتها في شأن هذه الواقعة، حيث أظهرت تلك اللقطات قيام المتهم الأول في القضية "أبو إسلام" ونجله بتمزيق وحرق نسخة من "الكتاب المقدس".


وانتهت النيابة إلى توافر الأدلة بارتكاب المتهمين لما هو منسوب إليهم من اتهامات تضمنتها البلاغات، على نحو اقتضى إحالتهم للمحاكمة الجنائية.


اترك تعليق