الاتحاد ينعي فضيلة الشيخ الدكتور محمد أياز نيازي رحمه الله

بواسطة :

 

الاتحاد ينعي فضيلة الشيخ الدكتور محمد أياز نيازي رحمه الله

" يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي"

فقد تلقينا بقلوب مفعمة بالرضا بقضاء الله وقدره نبأ وفاة فضيلة الشيخ الدكتور محمد أياز نيازي إثر عملية تفجيرية في مسجده ، كان رحمه الله داعية وعالما ربانيا  ومصلحا مخلصا وخطيبا مفوها، وكان حافظا لكتاب الله وقارئا له بالقراءات السبع

أكمل نيازي دراسته المنهجية في باكستان ثم سافر إلى مصر ليلتحق بالأزهر الشريف وأكمل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه في الفقه وأصوله ورجع الى بلده بعد ١٦ سنة دراسة في مصر، ويعتبر رحمه الله  من أبرز رموز المنهج الوسطي في افغانستان

عمل نيازي أستاذا في كلية الشريعة في جامعة كابل الحكومية وكان عضو هيئة أمناء للمجمع التنسيقي لعلماء افغانستان وعضو مجلس أفغانستان للسلام والإنقاذ(غير الحكومي)

اشتهر  رحمه الله بفتاويه الوسطية  ومواقفه الواضحة تجاه كل ما يجري في بلده والمنطقة ووضع الله له القبول عند جميع الشعب الافغاني 

وقد فقدت الأمة الإسلامية عالما من علمائها المخلصين الأفاضل نسأل الله العلي القدير أن يغفر له ويرحمه رحمة واسعة ويعفو عنه، ويجزيه خير الجزاء، ويكرم نزله، ويدخله جنة الفردوس، ويحشره مع النبيين والصديقين وحسن أولئك رفيقا، وأن يلهم أهله وذويه ومحبيه وزملاءه الصبر والسلوان إنه نعم المولى ونعم المجيب.

أ . د علي القره داغي                                   أ. د أحمد الريسوني

الأمين العام                                                      الرئيس


اترك تعليق