القرضاوي يوجّه رسالة إلى الشعب المصري

By :

أذاعت المنصة الرئيسية لاعتصام القوى الإسلامية بميدان رابعة العدوية كلمة الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين التي وجهها مساء أمس الأحد 1/7/2013 إلى الشعب المصري والتي ناشد خلالها المصريين بكافة طوائفهم للاستجابة إلى دعوة الحوار التي طرحها الرئيس محمد مرسى للجلوس معا لبحث مصلحة الوطن العليا وتقديمها على أي خلافات سياسية .


وأشار القرضاوي إلى أننا جميعًا بشر نخطئ ونصيب ولدينا رئيس ليس من الملائكة بل هو بشر يخطئ في بعض الأحيان فنقوم بتقويمه ، ويصيب في أحيان أخرى فنساعده ونأخذ بيده لبناء مؤسسات الدولة واستكمال أهداف ثورتنا المجيدة لتحقيق التقدم في شتى المجالات.


وأضاف القرضاوي - في كلمة وجهها إلى الشعب المصري عبر فضائية "الجزيرة مباشر مصر" - " يعز على اليوم أن أرى المصريين متفرقين في الميادين .. إن قلبي ينفطر لما يحدث لأبناء الشعب المصري الواحد.. أتوجه إليكم يا أبناء الشعب المصري الكريم بخطابي هذا لكل فرد يعيش على أرض مصر ولأبناء الشعب المصري، لأنه يحزنني أن أراكم انقسمتم على أنفسكم لذلك لم أستجب لدعوة فريق دون فريق آخر " .


وأشار إلى أن الثورة التي رأيناها في ميدان التحرير كانت ثورة لكل المصريين ، والمشاكل لا تحل بمثل هذه الطرق ولا توجد مشكلة ليس لها حلول ، مؤكدا أن مصر ينتظرها كثير من دول العالم الإسلامي والعربي، ولا بد أن ننبذ الخلافات السياسية ونفكر في أنفسنا كمصريين .


واختتم القرضاوي بالقول: " أدعو إخواني وما أردت بذلك إلا الخير يا أبناء مصر العظيمة اتقوا الله في بلدكم.. يا جموع الشعب المصري العظيم ، تعالوا إلى كلمة سواء نرضي بها ربنا ونرضي بها ضمائرنا.. حرام عليكم أن تظلوا متفرقين لا بد أن نتحد كما أمرنا رسولنا الكريم " المسلم للمسلم كالبنيان المرصوص


اترك تعليق