الاتحاد ينعي فضيلة الشيخ طاهر بن أحمد مولانا جمل الليل المفتي الأكبر لجمهورية جزر القمر رحمه الله

بواسطة :

الاتحاد ينعي فضيلة الشيخ طاهر بن أحمد مولانا جمل الليل المفتي الأكبر لجمهورية جزر القمر رحمه الله


" يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي"
فقد تلقينا بقلوب مفعمة بالرضا بقضاء الله وقدره نبأ وفاة العلامة الفقيه الشيخ سيد طاهر بن السيد أحمد مولانا جمل الليل المفتي الأكبر لجمهورية جزر القمر عن عمر يناهز 84 عاما قضاها رحمه الله في خدمة الإسلام في هذا البلد.
ولد الشيخ  طاهر بن أحمد في مدينة نيتسودجني سنة 1936 م، تلقى تكوينه الشرعي في أكاديمية زنجبار الإسلامية، وجامعة الأزهر في مصر حيث حصل شهادة الماجستير في شعبة القانون المقارن.
بعد عودته إلى جزر القمر سنة 1966م، اشتغل الشيخ طاهر بن أحمد في تدريس اللغة العربية في موروني قبل انضمامه إلى محكمة موروني العليا كمستشار في الشريعة الإسلامية.
تم تعيينه مفتي جمهورية جزر القمر المتحدة سنة 1998 م، من قبل الرئيس محمد تقي عبد الكريم.
ممثلا لجزر القمر في المحافل الإسلامية الدولية المختلفة، وله مجموعة من الدروس الدينية على أمواج الإذاعة الوطنية وشاشة التلفزة بالإضافة إلى خطب الجمعة في مسقط رأسه نيتسودجني.
وقد فقدت الأمة الإسلامية عالما من علمائها المخلصين الأفاضل نسأل الله العلي القدير أن يغفر له ويرحمه رحمة واسعة ويعفو عنه، ويجزيه خير الجزاء، ويكرم نزله، ويدخله جنة الفردوس، ويحشره مع النبيين والصديقين وحسن أولئك رفيقا، وأن يلهم أهله وذويه ومحبيه وزملاءه الصبر والسلوان إنه نعم المولى ونعم المجيب.
أ . د علي القره داغي                                   أ. د أحمد الريسوني
الأمين العام                                                      الرئيس


اترك تعليق