حملة التضرع إلى الله تعالى لرفع بلاء كورونا عن البلاد والعباد استجابة لنداء الله تعالى بالتضرع إلى الله تعالى

بواسطة : د. علي محيى الدين القره داغي

حملة التضرع إلى الله تعالى لرفع بلاء كورونا عن البلاد والعباد استجابة لنداء الله تعالى بالتضرع إلى الله تعالى

تضرع علي محيى الدين القره داغي 
الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المســلمين إلى الله العزيز القدير الغفور الرحيم 

اللّهم لكَ الحَمدُ كَمَا يَنبغِي لِجلاَل وَجهِك وَعَظيم سُلطانِك ولَك الحَمد حَتى ترضَى، ولَك الشُكر في الآخِرة والأُولَى، اللّهم إِنا نَستغفِرك مِن كُل ذَنب وَنتُوب إِليك، اللّهم إِنا عَبيدُك بَنو عَبيدك نَواصِينا بِيدكَ عَدل فِينا قَضَاؤك مَاضٍ فِينَا حُكمك نَسأَلك بكُل إِسم هُو لَكَ سَمّيت بِه نَفسَك أو أنزَلتَه في كِتابك، أو عَلّمته أحَداً من خَلقِك أو استَأثَرتَ به أحداً مِن خَلقك، أن تَجعل القرآن رَبيع قُلوبِنا، ونُور أبصَارنا، وجَلاء هُمومِنَا، وذَهاب أحزَانِنَا، وشِفاءً لِمرضَانَا وأمرَاضِنَا، ورَفعاً لِهَذا الوَباء (كُورونا) عَنّا يَارب العَالمين، إنّا نَتضرّع إليكَ باسمِك الأعظم الله لا إله إلاّ هُو الحَي القيّوم العَزيز الحَكيم أَن تَحفَظنا مِن هذا الوَباء، وأَن تَرفعه عَنّا جَميعاً يارَبّ العَالمين.
لاَ إله إِلاّ أَنتَ سُبحانَك إِني كُنت مِن الظّالِمين، لاَ إله إِلا الله المَلك الحَق المُبين، لاَ إِله إلاّ الله الحَق اليَقين، ولاَ حَول ولاَ قُوة إِلا بالله العلي العَظيم.
اللّهم إِنا نَسألُك رَحمَتك بِعبادك يَا مَن بِيَدِه نَواصِينَا، يَا عَلِيماً بضُرنا، إليك نَصبنا وَجهَنا وخَضَع لكَ جَسَدُنا واستَسلَم إِليك وجهُنا وكُل ما عِندنا، وَجّهنا قُلوبنا وَوُجوهَنا للّذِي فَطَر السّماوات والأرض، وَإذا أَراد شَيئاً قَال لهُ : كُن فَيَكُون.
ويَا حيُّ يا قَيّوم بِرحمَتك نَستَغِيثُ إرفَع عنّا نِقمَك وأكرِمنَا بِنِعَمك.
اللّهم إنّ هذا حالُنا لاَ يَخفَى عَليك نَسألُك رَفع البَلاءِ والوَباءِ عَن عِبادِك أجمَعِين، اللّهم أَنت المَلِك لاَ إله إِلاّ أَنتَ ، أَنتَ رَبّنَا، ونَحنُ عِبادُك ظَلمنا أَنفُسَنَا وإِن لَم تَغفر لَنا وتَرحَمَنا لنَكُونَنّ مِن الظّالمين اللهمَّ أَنتَ أحَقُّ مَن ذُكِرَ وأحَقُّ مَن عُبِدَ وأنصَرُ مَنِ ابتُغِيَ وأرْأَفُ مَن ملَك وأجودُ مَن سُئِلَ وأوسَعُ مَن أعطى أنت المَلِكُ لا شريكَ لك والفَرْدُ لا يَهْلِكُ كلُّ شيءٍ هالِكٌ إلَّا وجهَك لن تُطاعَ إلَّا بإذنِك ولن تُعصى إلَّا بعِلْمِك تُطاعُ فتشكُرُ وتُعصى فتغفِرُ أقربُ شهيدٍ وأدنى حفيظٍ حُلْتَ دونَ الثُّغورِ وأخَذْتَ بالنَّواصي وكتَبْتَ الآثارَ ونسَخْتَ الآجالَ القلوبُ لك مُفْضيَةٌ والسِّرُّ عندَك علانيَةٌ الحلالُ ما أحلَلْتَ والحرامُ ما حرَّمْتَ والدِّينُ ما شرَعْتَ والأمرُ ما قضَيْتَ والخَلْقُ خَلْقُك والعبدُ عبدُك وأنت اللهُ الرَّؤوفُ الرَّحيمُ أسألُك بنورِ وجهِك الَّذي أشرَقَتْ له السَّماواتُ والأرضُ بكلِّ حَقٍّ هو لك وبحَقِّ السَّائلينَ عليك أن تَقَبَّلَني في هذه الغَداةِ أو في هذه العَشِيَّةِ وأن تُجِيرَني مِنَ النَّارِ بقُدْرَتِك، وأن ترفع هذا الوباء والبلاء عن عبادك أجمعين 
اللّهم إنادَعَونَاك بِتضَرع كَمَا أَمرتَنا، فَاستَجِب لَنا بِفضلِك ورَحمَتِك كَمَا وعَدتَنا.
وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ،وصلّى الله وسَلّم عَلى سَيّدنا مُحمدٍ وَعَلى آله وَصَحبِه أَجمَعِين


اترك تعليق