مرسي يؤم كوكبة من علماء مصر في قصر الرئاسة

By :

التقى الرئيس محمد مرسي اليوم الأربعاء كوكبة من علماء مصر، على رأسهم فضيلة الشيخ أبو إسحاق الحويني، والدكتور محمد عبد المقصود.


وقال بيان صادر عن رئاسة الجمهورية: إن الرئيس محمد مرسي التقى بعد ظهر اليوم مجموعة من العلماء والدعاة من مختلف الجمعيات والهيئات الدعوية الإسلامية.. يأتي هذا اللقاء في إطار حرص السيد الرئيس على مناقشة مستجدات المشهد الداخلي سياسيًّا واقتصاديًّا واجتماعيًّا.. وللاستماع لوجهات نظر كل أطياف المجتمع المصري.


وكشف البيان أن هذا اللقاء الذي جمع الرئيس بهؤلاء العلماء، يأتي في إطار اللقاءات التي يجريها الدكتور محمد مرسي مع القوى المجتمعية والسياسية بمختلف أطيافها.


وقد حضر اللقاء علماء ودعاة من كافة التيارات، حيث ضم علماء من الإخوان المسلمين والدعوة السلفية وأنصار السنة والجمعية الشرعية والجماعة الإسلامية، والهيئة الشرعية، وعلماء من غير المنتمين إلى جماعات بعينها.


والحضور هم: فضيلة الشيخ أبي إسحاق الحويني، والدكتور محمد عبد المقصود، والدكتور ياسر برهامي، والدكتور محمد مختار المهدي، والدكتور عبد الله شاكر، والدكتور محمد يسري إبراهيم، والدكتور صفوت حجازي، والدكتور صفوت عبد الغني، والدكتور عصام دربالة، والدكتور سعيد عبد العظيم، والشيخ فوزي السعيد، والشيخ نشأت أحمد، والشيخ محمد حسان، والدكتور نصر فريد واصل، والدكتور راغب السرجاني، والدكتور عبد الرحمن البر، والدكتور محمود حسين، والمهندس أيمن عبد الغني.


وقد أم الدكتور محمد مرسي هؤلاء العلماء في صلاة العصر، في القصر الرئاسي.


وكان الكثير من النشطاء قد انتقدوا الدكتور محمد مرسي، لعدم اجتماعه مع العلماء والمفكرين والمثقفين الإسلاميين، مثلما كرر اجتماعاته مع ممثلي التيارات العلمانية والليبرالية، على الرغم من ضعف شعبيتهم وتأثيرهم في الشارع.


اترك تعليق