البشير يدعو الحركات الإسلامية لتحصين الشباب ضد الثقافات الغربية

By :

دعا الرئيس السوداني عمر البشير، اليوم الخميس، الحركات الإسلامية إلى إعادة بناء المجتمع وتغذية أفراده بقيم التدين في مواجهة الاختراق الهدام، بالإضافة إلى تأهيل وتدريب الدعاة لتوسيع نطاق التوعية.

 وقال البشير- في كلمة ألقاها بالجلسة الافتتاحية للمؤتمر الثامن للحركة الإسلامية السودانية بالخرطوم اليوم- إن الشعب العربي المسلم يتطلع لنتائج التغيرات التي طالت المنطقة بما يحقق التكامل في التنمية الاقتصادية والتعاون الثنائي على المستويات الرسمية والشعبية، داعيًا الحركة الإسلامية والجماعات الدينية للعمل على تقوية نسيج المجتمع بتعميق قيم الدين وتحصين الشباب ضد الثقافات الغربية ومواجهة الصراع الهدام الذي يسعى إلى زرع القبلية والجهوية.

 وأكد أن السودان استطاع رغم الاستهداف الغربي لانتهاجه الإسلام، مواجهة التحديات وتجاوز العوائق بجسارة وبصيرة ، وتمكن من تحقيق مبادئ الشورى وتطبيق نموذج الاقتصاد الإسلامي والتعايش الديني مع الأقباط والمسيحيين، مطالبًا بضرورة تكثيف التعاون بين السودان ودول وشعوب المنطقة.

 وعلى صعيد متصل التقى البشير عددًا من رؤساء الوفود المشاركة في المؤتمر؛ حيث شملت هذه اللقاءات كلاًّ من فضيلة الأستاذ الدكتور محمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، وراشد الغنوشي، رئيس حزب النهضة التونسي، والشيخ بشير الكبتي، رئيس الوفد الليبي، وخالد مشعل، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس".

 وتناولت اللقاءات العلاقات بين السودان والدول الأربع ومجالات العمل المشترك في إطار العمل الدعوي وتوسيع نطاقه، وأكد البشير دعم السودان وثبات موقفه تجاه القضايا المشتركة مع كل دول العالم الإسلامي.


اترك تعليق