الجيش السوري الحر يستولي على منطقة حيوية لإنتاج النفط

By :

 أعلن الجيش السوري الحر أنه استولى على منطقة حيوية لإنتاج النفط بين دير الزور وحدود العراق.

  وقالت مصادر معارضة ان الجيش الحر أحرز تقدما في الشمال والشرق، ولكنه لم يتمكن حتى الآن من السيطرة على مدن رئيسية من القوات النظامية.

 من جهته,  قصف أمس جيش الأسد عدة بلدات في ريف دمشق.

 وشمل القصف داريا ومعضمية الشام واسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين.

 وذكرت مصادر معارضة ان قصفا مدفعيا طال ايضا مناطق في محافظات درعا (جنوب) وادلب (شمال غرب) وحلب (شمال) ودير الزور (شرق).

 إلى ذلك, أدان نظام الأسد طلب تركيا من حلف شمال الأطلسي نشر صواريخ باتريوت قرب حدود البلدين ووصف ذلك بأنه "استفزازي".

 وفي أول رد فعل على طلب أنقرة في وقت سابق هذا الاسبوع نقل التلفزيون السوري يوم الجمعة عن مصدر بوزارة الخارجية قوله إن سوريا ستحمل رئيس الوزراء التركي طيب اردوغان المسؤولية عن تزايد التوتر على الحدود.

 وجاء الطلب التركي بعد محادثات بين انقرة وحلفائها في حلف الاطلسي بشأن كيفية تعزيز الامن على حدودها مع سوريا التي يبلغ طولها 900 كيلومتر.

 وقال الأمين العام لحلف شمال الاطلسي أندرس فو راسموسن يوم الخميس إن النشر المحتمل لصواريخ باتريوت "دفاعي بحت" وسوف "يشكل ردعا لأعداء محتملين عن مجرد التفكير في شن هجمات".


اترك تعليق