استشهاد أسير فلسطيني في سجون الاحتلال .. وشؤون الأسرى والمحررين تندد بأفعال الاحتلال

By :

استشهاد أسير فلسطيني في سجون الاحتلال .. وشؤون الأسرى والمحررين تندد بأفعال الاحتلال

 

أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، الأحد، استشهاد الأسير الفلسطيني الذي كان يقبع في سجون الاحتلال الاسرائيلي بعد معاناة مع مرض السرطان.

وأعلنت الهيئة في بيان عن “استشهاد الاسير المريض بالسرطان بسام أمين السايح”.

موضحة "أن قوات الاحتلال اعتقلت بسام السايح (47 عاما) عام 2015، وهو مصاب بسرطان العظام منذ عام 2011، وبسرطان الدم منذ عام 2013”.

وأضافت “أن نحو 700 أسير يعانون أوضاعا صحية صعبة، منهم ما يقارب 160 أسيرا بحاجة إلى متابعة طبية حثيثة”.

وأكدت الهيئة أنه وباستشهاد الأسير السايح، يرتفع عدد شهداء الحركة الوطنية الأسيرة لـ(221) شهيد ارتقوا منذ العام 1967، وأن أكثر من ثلث الشهداء ماتوا بسبب سياسة الإهمال الطبي المتعمد داخل المعتقلات.

وحمّلت الهيئة "سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن هذه الجرائم العنصرية بحق الفلسطينيين كالتعذيب الجسدي والنفسي والاهمال الطبي للأسرى وغيرها من الانتهاكات.

كما دعت إلى فتح تحقيقات بقضايا المخالفات القانونية بحق الأسرى، وفرض القانون الدولي على كيان الاحتلال.

ونشرت الهيئة أنه وعقب الاعلان عن استشهاد الاسير السايح عم الغضب والتنديد في مختلف سجون الاحتلال، حيث كبر الأسرى وقاموا بالطرق على الأبواب والغضب في وجه السجان، الأمر الذي قابلته ادارة السجون بإغلاق الأقسام بشكل كامل.

المصدر: الاتحاد - وكالات


اترك تعليق